منتدى ديني
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المواضيع الأخيرة
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 13 بتاريخ 2012-06-23, 23:22
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 215 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Emamvoice فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1274 مساهمة في هذا المنتدى في 466 موضوع

شاطر | 
 

 سؤال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nor_nakaf
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 55

مُساهمةموضوع: سؤال    2010-09-01, 17:24

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

من أنزل هذه الكتب على الأنبياء؟

الله تبارك وتعالى

من هم اليهود والنصارى الذين يدخلون الجنة


سؤال:
كيف نجمع بين قوله تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ ءَامَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ ءَامَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ ( وبين أن من لم يؤمن من اليهود والنصارى بالإسلام فلن يدخل الجنة ؟.

الجواب:
الحمد لله

الآية التي أشرت إليها في سؤالك مذكورة في موضعين متشابهين من كتاب الله ، فالأول هو قوله تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ ءَامَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ ءَامَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ(62) سورة البقرة

والثاني هو قوله تعالى : ( إِنَّ الَّذِينَ ءامَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ ءامَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ(69) سورة المائدة

وحتى نفهم المراد من الآيتين فهما صحيحا فلا بدّ أن نرجع إلى علماء التفسير ، قال الإمام الكبير إسماعيل بن كثير رحمه الله في تفسير آية البقرة :

نبه تعالى على أن من أحسن من الأمم السالفة وأطاع فإن له جزاء الحسنى وكذلك الأمر إلى قيام الساعة كل من اتبع الرسول النبي الأمي فله السعادة الأبدية ولا خوف عليهم فيما يستقبلونه ولا هم يحزنون على ما يتركونه ويخلّفونه كما قال تعالى "ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون" وكما تقول الملائكة للمؤمنين عند الاحتضار في قوله "إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة ألا تخافوا ولا تحزنوا وأبشروا بالجنة التي كنتم توعدون" ..

فكان إيمان اليهود أنه من تمسك بالتوراة وسنة موسى عليه السلام حتى جاء عيسى فلما جاء عيسى كان من تمسك بالتوراة وأخذ بسنة موسى فلم يدعها ولم يتبع عيسى كان هالكا ، وإيمان النصارى أن من تمسك بالإنجيل منهم وشرائع عيسى كان مؤمنا مقبولا منه حتى جاء محمد فمن لم يتبع محمدا منهم ويدع ما كان عليه من سنة عيسى والإنجيل كان هالكا.

( وقوله تعالى ) "ومن يبتغ غير الإسلام ديناً فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين" .. إخبار عن أنه لا يقبل من أحد طريقة ولا عملا إلا ما كان موافقا لشريعة محمد بعد أن بعثه به فأما قبل ذلك فكل من اتبع الرسول في زمانه فهو على هدى وسبيل ونجاة فاليهود أتباع موسى عليه السلام والذين كانوا يتحاكمون إلى التوراة في زمانهم .. فلما بعث عيسى وجب على بني إسرائيل اتباعه والانقياد له فأصحابه وأهل دينه هم النصارى .. فلما بعث الله محمدا خاتما للنبيين ورسولا إلى بني آدم على الإطلاق وجب عليهم تصديقه فيما أخبر وطاعته فيما أمر والانكفاف عما عنه زجر وهؤلاء هم المؤمنون حقا وسميت أمة محمد مؤمنين لكثرة إيمانهم وشدة إيقانهم ولأنهم يؤمنون بجميع الأنبياء الماضية والغيوب الآتية .

ثم قال رحمه الله في تفسير آية المائدة :

والمقصود أن كل فرقة آمنت بالله وباليوم الآخر وهو الميعاد والجزاء يوم الدين وعملت عملا صالحا ولا يكون ذلك كذلك حتى يكون موافقا للشريعة المحمدية بعد إرسال صاحبها المبعوث إلى جميع الثقلين فمن اتصف بذلك فلا خوف عليهم فيما يستقبلونه ولا على ما تركوا وراء ظهورهم ولا هم يحزنون .


Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nor_nakaf
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 55

مُساهمةموضوع: رد: سؤال    2010-09-01, 17:26

اللهم اغفر لنا وارحمنا
Spoiler:
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nor_nakaf
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 55

مُساهمةموضوع: رد: سؤال    2010-09-01, 17:28

Spoiler:
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
₪ملاكــ ♥الطفولــة ₪
مشرف عام
avatar

عدد المساهمات : 495

مُساهمةموضوع: رد: سؤال    2010-09-02, 11:51

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

حياكم الله أخى ..


أعلم أن الله تعالى قضى فى كتابه ألا تحفظ هذه الكتب .. ولله الأمر .. ولو شاء لحفظها ..

ومن صفات أمة الإسلام أن أناجيلهم فى صدورهم ..

وهذا معناه أن القرآن الكريم جعله الله تعالى قابلاً للحفظ فى الصدور .. بخلاف الكتب السابقة ..

كما أن الكتب السابقة لم تكن معجزة بلفظها كالقرآن ..

الله تعالى أستحفظ أى أستئمن أهل الكتاب على كتبهم .. كنوع من الإبتلاء والإختبار .. كما فى قوله تعالى: [بِمَا اسْتُحْفِظُواْ مِن كِتَابِ اللّهِ] .. [المائدة: 44] ..

ولكنهم لم يكونوا أهلاً لهذه الأمانة وفرطوا فى ذلك .. وأما الكيفية التى ضاعت بها هذه الكتب .. فنتيجة لفقدان المخطوطات الأصلية .. المخطوطة من قبل الأنبياء انفسهم أو أصحابهم عليهم الصلاة والسلام .. وما هو موجود منها الآن هو حكاية عنها تحتمل الصدق والكذب ..

ولما كان القرآن الكريم هو آخر كتب الله تعالى فقد تكفل بحفظه كما قال فى كتابه العزيز: [إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ] .. [الحجر: 9] ..

وبحفظه .. حفظت الكتب السابقة أيضاً من الضياع المطلق .. ولذلك فنحن لا نرد ما وافق القرآن منها ..

أما ما مصلحة من ضيعها ..

فلذلك أسباب كثيرة .. منها النفاق وحب الشهوات وأكل الأموال بالباطل .. والخيانة وكيد الأعداء ..

والله اعلم.....

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nor_nakaf
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 55

مُساهمةموضوع: رد: سؤال    2010-09-02, 13:29

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عائشة بنت الاسلام
عضو مبدع
عضو مبدع
avatar

عدد المساهمات : 253

مُساهمةموضوع: رد: سؤال    2010-09-11, 23:14

₪ملاكــ ♥الطفولــة ₪ كتب:
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][color=#8b0000]

[size=24]سلمت يداك اخي الكريم

أنزل الله التوراة والانجيل لا لتكون هدى ونورا للضمائر والقلوب بما فيها من عقيدة وعبادات فحسب ,

ولكن كذلك لتكون هدى ونورا بما فيها من شريعة تحكم الحياة الواقعية وفق منهج الله ,

فكلف الله سبحانه وتعالى أهل الانجيل بالمحافظة على هذا الكتاب وكلفوا أيضا أن يكونوا عليه شهداء ,

فيؤدوا له الشهادة في أنفسهم , بصياغة حياتهم الخاصة وفق توجيهاته , كما يؤدوا له الشهادة في قومهم

باءقامة شريعته بينهم .

ولكن الكثير منهم لم يؤمنوا بالله وباليوم الآخر , فكانوا من الهالكين .

وقال تعالى : (( ربما يود الذين كفروا لوكانوا مسلمين )) . سورة الحجر آية : ( 2)

فاءذا كان قوم يكفرون بآيات الكتاب المعجز ويكذبون بهذا القرآن المبين فسيأتي يوم يودون فيه

لو كانوا غير ما كانوا عليه , ويتمنون فيه لو آمنوا واستقاموا , ولكن حيث لا ينفع التمني ولا تجدي

الودادة .نعم أخي الكريم لم يحفظوا هذه الأمانة , بل وحرفوا بها , ولم يكونوا أهلا لحفظها واتباع

ما جاء فيها , الا من رحم ربي ... انه على كل شيء قدير

والله سبحانه يحفظ هذا الكتاب ( القرآن ) من التحريف والتبديل .

وننظر نحن اليوم من وراء القرون الى وعد الله الحق بحفظ هذا الذكر , فنرى فيه المعجزة الشاهدة

بربانية هذا الكتاب , فهناك قدرة خارجة عن ارادة البشر تحفظ هذا الكتاب من التغيير والتبديل .

ولله الفضل والمنة

وبــــــــــــــــــــــارك اللــــــــــــــه فيــــــــــــــــك يـــــا أخـــــــــي





[URL=http://up.arab-x.com/][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/
url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سؤال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الاسلامي :: الـمـنـتـدى الــعـام ::  مواضيع أسلامية-
انتقل الى: